إعلانات

بلاغ حول الزيارة الميدانية التي قام بها السيد وزير الصحة للمركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني 23 مارس 2018

visite ministre santé

في يوم الجمعة 23 مارس 2018   على الساعة 10 صباحا ترأس السيد أنس الدكالي، وزير الصحة  اجتماعا مع العاملين بالمركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بحضور السيد المدير العام  للمركز ومجموعة من العاملين به (كمديري المستشفيات رؤساء الأقسام الاستشفائية والطبية  وممثلي الأطباء والممرضين و الإداريين والتقنيين).

وخلال هذا الاجتماع، قدم السيد المدير العام للمركز عرضا تعريفيا حول أهم المنجزات التي حققها المركز منذ إنشاءه خاصة تلك التي ينفرد بها في الميادين الجراحية والطبية : كجراحة الأعصاب  والدماغ ، الجراحة التقويمية، زراعة الأعضاء، جراحة القلب والشرايين، جراحة الصدر، طب الأعصاب،الاستقصاءات الوظيفية،  الأنكولوجيا وعلاج أمراض السرطان ، الطب النووي, وكذا في الميادين التدبيرية  كالنظام المعلوماتي ، التدبير الأطوماتيكي لتوزيع الأدوية,

بعد ذلك قام السيد الوزير بزيارة ميدانية لمجموعة من المصالح الاستشفائية الطبية والجراحية ، كمصلجة أمراض القلب خاصة وحدتي الإنعاش والوحدة الثانية للقسطرة المستحدثين مؤخرا بنفس المصلحة ، ومصلحة الطب الباطني والمركب الجراحي، و مصلحتي الإنعاش التابعتين على التوالي لمستشفى الاختصاصات ومستشفى الأم والطفل ومصلحة طب الأطفال و وحدة الاستقصاءات الوظيفية الخاصة بالطفل وكذا المصالح البيوطبية  كمصلحة التعقيم  والصيدلية المركزية وكذا معهد البحث في السرطان ، ودار الحياة.

وقد عبر السيد الوزير خلال هذه الزيارة الميدانية عن إعجابه و ارتياحه الكبيرين للتقدم الذي  يعرفه المركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني ومواكبته للمستجدات الطبية  والعلمية العالمية سواء على مستوى الممارسة الطبية والجراحية واحترام المعايير الدولية ومواكبة التكنولوجيا الطبية  الحديثة لتقديم خدمات ذات جودة عالية لفائدة المواطنين

كما أعرب السيد الوزير عن استعداد وزارته لتقديم الدعم  للمستشفيات الجامعية و للعاملين بها باعتبارها قاطرة لتنمية قطاع الصحة بالمغرب وذلك بشراكة مع كافة الفالعلين على الصعيد الوطني والجهوي ودلك انخراطا  في أوراش التنمية التي تنهجها الدولة المغربية في ظل السياسة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس دام له النصر والتمكين.